الرئيسية / استفتائات حول الشعائر / آية الله الكوكبي و الميلاني

آية الله الكوكبي و الميلاني

آية الله الكوكبي

ترجمة نص ما أجاب به سماحة آية الله السيد أبو القاسم الحسيني الكوكبي (دامت بركاته) على الاستفتاء الموجّه من الباكستان حول الشعائر الحسينية:

بسم الله الرحمن الرحيم

بعد التحية والسلام… كنتم قد سألتم حول عزاء الإمام الحسين سيد الشهداء عليه آلاف التحية والثناء، فاعلموا بأن إقامة عزاء أبي الشهداء (روحي وأرواح العالمين له الفداء) بأي عنوان كان، تحت أي اسم وقع، فهو جائر شرعاً، وتعظيم لشعائر الدين المبين واقعاً، وموجب لنيل الثواب والأجر العظيم ديناً وعُقبىً.

والسلام عليكم وعلى المؤمنين جميعاً ورحمة الله وبركاته.

16/ جمادى الأولى / 1409 هجرية

أبو القاسم الحسيني الكوكبي

محل الخاتم

 

الإمام الميلاني (قدس سره)

 

ترجمة نص ما أفاده سماحة آية الله العظمى السيد محمد هادي الحسيني الميلاني (قدس سره) حول الشعائر الحسينية:

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ـ

أرجو أن تكونوا في ظل الإمام صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بصحة جيدة وعافية كاملة، موفقين لخدمة الدين والمذهب الحق إن شاء الله.

وصلتنا رسالتكم الكريمة وأطلعنا على مضمونها، حيث طلبتم أن أكتب مقالة لمجلة الشهيد العدد الخاص المنتشر في شهر محرم الحرام، لكن نظراً لضيق الوقت وكثرة الاشتغال والمراجعات، اعتذر من ذلك راجياً القبول.

ثم أنه أي قلم وبيان يستطيع أن يكتب أو يصف الفضائل والمناقب، والبركات والآثار التي ترتبت على ثورة سيد الشهداء (عليه السلام)، يقول القرآن الكريم:

(قل لو كان البحر مداداً لكلمات ربي، لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي، ولو جئنا بمثله مدداً) (12).

وأهل بيت النبوة والعصمة كلمة الله التامة وآياته الباهرة، والإمام أبو عبد الله الحسين (عليه السلام)، ثار الله وابن ثأره، وفي كل بُعدٍ من أبعاد حياته (عليه السلام) معجزة تحير العقول، والتي منها:

1- بُعد العبادة والمناجاة لله رب العالمين.

2- بُعد خطبه وكلماته الخالدة.

3- بُعد معرفته بالزمان وما تتطلبه الظروف.

4- بُعد جهاده ودفاعه عن حريم التوحيد والإسلام.

5- بُعد حمله أهل بيته من بنات النبوة والرسالة وتسليمهم للأسر والسبي، لتكميل ثورته الإصلاحية، وفضح أعداء الإسلام والمسلمين، إذ لولا سبي بنات الرسالة وأسرهم لغطّى بني أمية جناياتهم وجرائمهم التي ارتكبوها تجاه آل الرسول (صلى الله عليه وآله) ولما افتضحوا كما افتضحوا عليه اليوم وآنذاك في العالم الإسلامي، وعند الرأي العام.

6- بُعد التبليغ والإرشاد لعباد الله في طول الطريق، في المدينة المنورة ومكة المكرمة والعراق والشام.

7- بُعد تحشيد الأمة الإسلامية ضد الظلم والطغيان، فإن كل ثورة وانتفاضة أعقبت ثورة الإمام الحسين (عليه السلام)، ضد الظلم والطغيان، إلى يومنا هذا، كان معلمها الأول هو الإمام أبو عبد الله (عليه السلام).

8- بُعد ترويج الدين والمذهب الحق عبر مظلوميته الكبيرة، حيث سببت إقامة الشعائر الحسينية ومجالس العزاء، وكسب الجماهير وشدّ عواطفها إليه، وهدايتها إلى الدين الإسلامي ومذهب أهل البيت (عليهم السلام).

وأبعاد كثيرة أخرى.. فصلوات الله وسلامه عليه، وعلى مولانا ثامن الحجج علي بن موسى الرضا (عليهم السلام وآلاف التحية والثناء).

التمسكم الدعاء، كما إني أدعو لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مشهد المقدسة

ذي حجة الحرام/1386 هجرية

السيد محمد هادي الحسيني الميلاني

12- سورة الكهف: الآية 109.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

http://www.20script.ir