الرئيسية / شعراء عاشوراء / نجم الدين بن نما الربعي

نجم الدين بن نما الربعي

البطاقة الشخصية:
نجم الدين جعفر بن نجيب الدين محمد بن جعفر بن هبة الله بن نما بن علي بن حمدون الربعي الحلي. ولد أوائل القرن السابع، وتوفي سنة (680 هـ)، ودفن في مدينة الحلة (1).
عاصر من العلماء: المحقق الحلي، والسيد غياث الدين بن طاووس

مما قيل فيه:
قال الأصبهاني: ((عالم جليل)) (2).
قال الخانساري: ((كان من الفضلاء الأجلة، وكبراء الدين والملة)) (3).
قال الشيخ عباس القمي: ((كان رحمه الله من الفضلاء الأجلة، ومن كبراء الدين والملة، عظيم الشأن، جليل القدر)) (4).
قال الشيخ محمد علي اليعقوبي: ((كان من أعاظم الفقهاء، ومن كبراء الدين، عظيم الشأن، جليل القدر)) (5)

من ذاكرة التاريخ:
أبرز جوانب حياته:
– ينتمي الى أسرة علمية عريقة، فقد كان أبوه، وجده، وجد جده جميعاً من العلماء العظام (6).
– كان من وجوه علماء الشيعة الإمامية، وأجلائها، وفقهائها المبرزين في العلم والتقوى، وهو أحد مشايخ العلامة الحلي في الفقه (7).
– كان أديباً شاعراً، له شعر في أهل البيت (ع) (8).
– توفي سنة (680 هـ)، ودفن في مدينة الحلة (9).
حياته العلمية:
– كان من مشايخ العلامة الحلي في الفقه (10).
– له عدة مؤلفات، منها كتاب مثير الأحزان، وكتاب أخذ الثار في أحوال المختار (11).
من أشعاره:
قال يمدح أمير المؤمنين (ع):
جاد بالقرص والطوى ملء جنبيه *** وعاف الطعام وهو سغوب
فأعاد القرص المنير عليه القرص *** والمقرض الكرام كسوب (12).
وقال في مدح أهل البيت (ع):
إن كنت في آل الرسول مشككاً *** فاقرأ هداك الله في القرآن
فهو الدليل على علو محلهم *** وعظيم فضلهم وعظم الشان
وهم الودائع للرسول محمد *** بوصية نزلت من الرحمن (13).
وقال في رثاء الإمام الحسين (ع):
أضحت منازل آل السبط مقوية *** من الانيس فما فيهن سكان
باؤوا بمقتله ظلماً فقد هدمت *** لفقده من ذرى الاسلام أركان
رزية عمت الدنيا وساكنها *** فالدمع من أعين الباكين هتان
لم يبق من مرسل فيها ولاملك *** إلا عرته رزيات وأشجان
وأسخطوا المصطفى الهادي بمقتله *** فقلبه من رسيس الوجد ملآن (14).
وقال في رثاء أصحاب الحسين (ع):
إذا اعتقلوا سمر الرماح ويمموا *** أسود الشرى فرت من الخوف والذعر
كماة رحى الحرب العوان فإن سطوا *** فاقرانهم يوم الكريهة في خسر
وإن اثبتوا في مأزق الحرب أرجلاً *** فوعدهم منه إلى ملتقى الحشر
قلوبهم فوق الدروع وهمهم *** ذهاب النفوس السائلات على البتر (15)

المصادر:
1- البابليات 1: 74، وانظر مراقد المعارف 1: 82.
2- رياض العلماء 1: 111.
3- روضات الجنات 2: 175.
4- الكنى والألقاب 1: 442.
5- البابليات 1: 74.
6- الكنى والألقاب 1: 442، والبابليات 1: 74.
7- مراقد المعارف 1: 84، انظر روضات الجنات 2: 175.
8- انظر البابليات 1: 75.
9- البابليات 1: 74.
10- مراقد المعارف 1: 84.
11- رياض العلماء 1: 111، روضات الجنات 2: 176.
12- حاشية لؤلؤة البحرين: 274، البابليات 1: 76.
13- البابليات 1: 75.
14- البابليات 1: 75.
15- البابليات 1: 75

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

http://www.20script.ir