الشيخ محمد حسن الدكسن

الشيخ محمد حسن الدكسن

البطاقة الشخصية:
هو أبو الباقر محمد حسن بن عيسى بن مال الله… الأسدي النجفي البصري، ولد في النجف عام 1296 هـ، ثم استقر في البصرة في قرية الدعيجي، حتى توفاه الله سنة 1368 هـ (1).

مما قيل فيه:
قال الأميني: خطيب عبقري، وشاعر فاضل مشهور، ومتكلم مصقع، وأديب جليل (2).
قال الخاقاني: إنساناً فاضلاً، حر الرأي، نقي الشعور، صافي النفس، طيب المعشر، يكثر من خوف الله وطاعته، ويتورع عن كل ما يؤلم النفس (3).

من ذاكرة التاريخ:
لقب بالدكسن لأنَّ الشيخ خزعل كان على طراز العرب، يوجد الألقاب عن طريق المناسبات، ولما كان خطيبنا قصير القامة جهوري الصوت شبهه الشيخ خزعل بالبندقية المعروفة بـ (الدكسن) لامتيازها بالقصر وقوة الصوت، وإعجاب الناس بها واقتنائهم لها (4).
من أشعاره:
ومن شعره قوله يرثي الحسين (ع):
أيمسي حسين في الثرى ونساؤه *** تهادى إلى الشامات أسرى بني الحرب
إلى الله أشكو لوعة الطف أنه *** تأبدني حزني وألزمني نحبي
فخذها أبا السجاد مني هدية *** وإن ضعفت لكن قبولك لي حسبي (5).

المصادر:
1- شعراء الغري، ج 7، ص 523 و 525 ومعجم المؤلفين العراقيين، كوركيس عواد، ج 3، ص 138.
2- معجم رجال الفكر، ج 2، ص 576.
3- شعراء الغري، ج 7، ص 524.
4- شعراء الغري، ج 7، ص 525.
5- شعراء الغري، ج 7، ص 527.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *