قال الإمام الرضا (عليه السلام) : إن يوم الحسين أقرح جفوننا ، وأسبل دموعنا ، وأذلّ عزيزنا بأرض كربٍ وبلاء ، أورثتنا الكرب والبلاء إلى يوم الانقضاء ، فعلى مثل الحسين فليبك الباكون ، فإن البكاء عليه يحطّ الذنوب العظام . المصدر: أمالي الصدوق مجلس 27
علي الترك

علي الترك

البطاقة الشخصية:
علي بن أبو القاسم بن فرج الله الموسوي، أحد شعراء الطف، وخطباء المنبر الحسيني، ولد في النجف الأشرف سنة (1285 هـ)، وتوفي في مكة سنة (1324 هـ). (1)

مما قيل فيه:
قال آقا بزرك الطهراني: ((خطيب بارع، وفاضل جليل)). (2)
قال علي الخاقاني: ((خطيب معروف، وأديب رقيق)). (3)
قال الشيخ محمد هادي الأميني: ((خطيب جليل، وأديب متتبع، وفاضل شاعر، وثائر بليغ)). (4)

المصادر:
1- نقباء البشر 4/1337، وشعراء الغري 6/297-298.
2- نقباء البشر 4/1337.
3- شعراء الغري 6/297.
4- معجم رجال الفكر والأدب في النجف 1/299.
5- نقباء البشر 4/1337، ومعجم رجال الفكر والأدب في النجف 1/299-300.
6- نقباء البشر 4/1337، وانظر شعراء الغري 6/297.
7- نقباء البشر 4/1337، وشعراء الغري 6/298، ومعجم رجال الفكر والأدب في النجف 1/300.
8- شعراء الغري 6/298-299.

نبذة عن الكاتب

الامام الحسين عليه السلام أعطى كل مايملك في سبيل استمرار دين جده صلى الله عليه وآله فكل مانقدمه للإمام لايساوي شئ امام تلك التضحيات الكبيرة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *