هانئ بن ثبيت الحضرمي

هانئ بن ثبيت الحضرمي

هانئ بن ثبيت الحضرمي (1)

ولد في النصف الأول من القرن الأول الهجري.

اختلف المؤرخون في اسم أبيه، فقيل: ثبيت (2)، وقيل: شبث (3)، وقيل: ثابت (4)

مما قيل فيه:

ورد لعنه في زيارة الناحية المقدسة المنسوبة إلى الإمام الحجة (عج)، بعد السلام على عبد الله بن أمير المؤمنين: ((لعن الله قاتله هانئ بن ثبيت الحضرمي)). (5)

من ذاكرة التاريخ:

– كان في جيش عمر بن سعد الذي حارب الإمام الحسين (ع) في كربلاء، فلما وقع القتال قتل أولاً عبد الله ابن عمير الكلبي، ثم قتل عبد الله وجعفر ابني أمير المؤمنين (ع). (6)

– كان من ضمن العشرة الذين انتدبهم عمر بن سعد ليدوسوا بخيولهم جسد الإمام الحسين (ع)، بعد انتهاء المعركة، فركبوا خيولهم وداسوا بها صدره الشريف وظهره. (7)

روي أن العشرة الذين داسوا جسد الإمام الحسين (ع) بخيولهم جاءوا إلى عبيد الله بن زياد فدخلوا عليه، فقال أحدهم:

نحن رضضنا الصدر بعد الظهر *** بكل يعبوب شديد الأسر

فقال ابن زياد: من أنتم؟ قالوا: نحن الذين وطئنا بخيولنا ظهر الحسين حتى طحنا حناجر صدره، فأمر لهم بجائزة يسيرة. وروي عن أبي عمر الزاهد أنه قال: فنظرنا إلى هؤلاء العشرة فوجدناهم جميعاً أولاد زنا. (8)

– أخذه المختار بن أبي عبيد الثقفي بعد سيطرته علىالكوفة، مع أصحابه الذين داسوا جسد الإمام الحسين بخيولهم، فشد أيديهم وأرجلهم، وأوطأ الخيل ظهورهم حتى هلكوا. (9)

المصادر:

1- انظر تاريخ الطبري 3/ 325.

2- تاريخ الطبري 3/ 325.

3- اللهوف 59.

4- تذكرة الخواص 229.

5- الاقبال 49.

6- الكامل في التاريخ 4/ 68 و 76.

7- اللهوف 58-59.

8- اللهوف 59.

9- اللهوف 59.