الشيخ مهدي اليعقوبي

الشيخ مهدي اليعقوبي

البطاقة الشخصية:
هو مهدي ابن الشيخ يعقوب بن جعفر اليعقوبي، ولد في النجف الأشرف سنة 1302 هـ، وسكن الحلة، ومات بها سنة 13 ص 72 هـ (1).

مما قيل فيه:
قال الأميني: خطيب فاضل أديب جليل شاعر (2).

من ذاكرة التاريخ:
لما كانت سنة 1335 هـ أحس بالخطر التركي على الحلة حين داهمها (عاكف) بجيشه، فخلص منها نجياً بعائلته، إلى قرية (جناجة) في قضاء الهاشمية، وأقام فيها ردحاً من الزمن، إلى أن عاد إلى مسقط رأسه النجف سنة 1350 هـ، واستوطنها حتى أدركته منيته (3).
من أشعاره:
ومن شعره قوله في الحضرة الحسينية بكربلاء سنة 1328 هـ:
عج والتثم حرماً ملا *** ئكة السماء تطيل لثمه
وزر الإمام إبن الإما *** م أخا الإمام أبا الأئمه
واشمم شذا الأرج الذي *** كان النبي يطيل شمه
خير البرية بالطفوف *** عَدت عليه شر أمه
أبكى أباه وجدّه *** وأخاه والزهراء أمه
نور برغم الشرك يأ *** بى الله إلا أن يتمه (4).

المصادر:
1- معجم رجال الفكر، ج 3، ص 1367 والبابليات، محمد علي اليعقوبي، ج 3- ق 2، ص 182.
2- معجم رجال الفكر، ج 3، ص 1367.
3- البابليات، ج 3- ق 2، ص 183.
4- البابليات، ج 3- ق 2، ص 183 و 184.